صفار المواليد: تفاصيل الظاهرة وكيفية التعامل معها بفعالية

صفار المواليد، المعروف أيضًا باليرقان الولادي، هو حالة تتسم بتلوّن جلد الرضيع باللون الأصفر نتيجة لارتفاع مستويات صبغة البيليروبين في الدم. البيليروبين هو صبغة طبيعية تتكون من تحلل الهيموغلوبين في خلايا الدم القديمة. يتم التخلص من البيليروبين عادةً عن طريق الكبد ويُخرج من الجسم عبر البراز. ومع ذلك، قد يحدث صفار المواليد عندما لا يستطيع الكبد التعامل بشكل فعال مع كميات كبيرة من البيليروبين، مما يؤدي إلى تراكمه في الدم.

تتسبب الأسباب الرئيسية لصفار المواليد في تكون المزيد من البيليروبين من الطبيعي أو في عدم قدرة الكبد على التعامل معه بشكل فعال. الأسباب الشائعة تشمل:

  1. زيادة إنتاج البيليروبين: في بعض الأحيان، يمكن أن يزيد إنتاج البيليروبين نتيجة لتحلل خلايا الدم بسرعة أكبر من اللازم، وهو أمر شائع في الأيام الأولى بعد الولادة.
  2. تأخر في تفريغ البيليروبين: في حالة عدم قدرة الكبد على تفريغ البيليروبين بسرعة، يزيد تراكمه في الدم.
  3. زيادة امتصاص البيليروبين: قد يحدث تأخر في إخراج البيليروبين من الجسم عبر البراز، مما يزيد من فرص تراكمه.
  4. اختلال في الجهاز الهضمي: قد تكون هناك مشكلات في الجهاز الهضمي تؤثر على امتصاص البيليروبين وإخراجه.

صفار المواليد غالبًا ما يكون حالة طبيعية ومؤقتة، ولكن في بعض الحالات، قد تحتاج الطفل الى رعاية طبية. يُفضل دائمًا مراجعة الطبيب لتقييم ومتابعة حالة الطفل وتحديد الخطوات اللازمة للتعامل مع صفار المواليد.

أعراض مرض الصفرة

مرض الصفرة أو صفارة يتميز بظهور لون أصفر في الجلد والعيون نتيجة لارتفاع مستويات صبغة البيليروبين في الدم. البيليروبين هو ناتج من تحلل الهيموغلوبين في خلايا الدم القديمة، وعندما تتجاوز مستوياته الطبيعية، يتراكم في الأنسجة مسببًا تلوينًا أصفر. الأعراض الرئيسية لمرض الصفرة تشمل:

  1. تلوين الجلد والعيون: الظهور الواضح للون الصفر في الجلد والعيون هو العرض الرئيسي للصفرة.
  2. تغيير لون البراز: قد يتغير لون البراز إلى اللون الفاتح، نتيجة لتراكم البيليروبين وعدم إخراجه بشكل طبيعي عبر البراز.
  3. تغيير لون البول: يمكن أن يكون لون البول أكثر غمقًا بسبب وجود كميات زائدة من البيليروبين.
  4. إرهاق وضعف: قد يشعر المريض بالإرهاق والضعف العام نتيجة لمشاكل في وظائف الكبد وتأثيرها على الجسم.
  5. ألم في البطن: قد يحدث ألم في منطقة البطن نتيجة للتضخم أو الالتهاب في الكبد.
  6. فقدان الشهية وفقدان الوزن: قد يشعر المريض بفقدان الشهية وفقدان الوزن بسبب تأثير مشاكل الكبد على عملية الهضم وامتصاص المواد الغذائية.

إذا كنت تشك في وجود أي من هذه الأعراض، يجب عليك مراجعة الطبيب لتقييم حالتك وتحديد الأسباب المحتملة للصفرة والبدء في العلاج اللازم إذا كان ذلك ضروريًا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى