طرق تبييض الأسنان بالفحم طبيعيا في المنزل

طرق تبييض الأسنان بالفحم طبيعيا في المنزل, طرق تبييض الأسنان بالفحم بشكل طبيعي في المنزل أصبحت مشهورة لدى الكثيرون الذين يسعون للحصول على ابتسامة جميلة وأسنان بيضاء. البياض الزاهي للأسنان ليس مجرد موضة، بل يمكن أن يُضفي مظهرًا شابًا وجذابًا ويجعلك تبدو أصغر سناً بخمس سنوات على الأقل. بالإضافة إلى ذلك، العناية اليومية العادية بالأسنان ليست دائمًا كافية للحفاظ على بياضها بسبب العادات التي تؤدي إلى تصبغ الأسنان. ولكن هناك أمل، حيث يمكن استخدام تقنيات تبييض الأسنان بسهولة وفعالية. سنستعرض في هذا المقال مجموعة من الطرق المختلفة لتبييض الأسنان.

ما هو تبييض الاسنان

  • تبييض الأسنان هو إجراء تجميلي غير جراحي يهدف إلى استعادة لون الأسنان إلى طبيعتهم الأكثر بياضًا والتخلص من التصبغات الناتجة عن تأثير الزمن والعوامل البيئية المتنوعة.
  • إذا كنت تبحث عن نتائج تبييض عالية الجودة وفورية، فقد تحتاج إلى زيارة طبيب الأسنان لإجراء عملية تبييض الأسنان بالليزر. هذه العملية تستخدم تركيزًا عاليًا من مواد التبييض الفعالة. ومع ذلك، يجب أن تكون على علم بأن تلك العملية تأتي بتكلفة تتراوح بين 200 و1500 دولارًا.
  • إذا كنت تبحث عن بدائل منخفضة التكلفة، يمكنك اللجوء إلى منتجات تبييض الأسنان المنزلية. هذه المنتجات قد شهدت تطورًا كبيرًا وتمكنت من تحقيق نتائج تنافسية مقارنة بالعيادة الطبية. تشمل هذه الطرق معاجين الأسنان المبيضة، ومواد التبييض مثل جل التبييض وغسول التبييض، بالإضافة إلى لصقات التبييض، وتلك المواد التي يمكن العثور عليها في عيادة طبيب الأسنان.
  • لضمان الحصول على نتائج تبييض مثالية، يجب أن تكون لثتك صحية وأسنانك سليمة، ويفضل أن تكون خالية من الحشوات.

تبييض الأسنان بالليزر

عملية تبييض الأسنان بالليزر تمثل إجراءً تجميلياً غير جراحي يتم إجراؤه في عيادة طبيب الأسنان المتخصص. تهدف هذه العملية إلى إزالة التصبغات السطحية من الأسنان من خلال استخدام بيروكسيد الهيدروجين. يعمل بيروكسيد الهيدروجين على تحويل طبقتي المينا على سطح الأسنان إلى جزيئات غير مستقرة في محاولة لتفكيك التصبغات، ثم يتم تنشيطها بواسطة الليزر.

عادةً ما تدوم نتائج تبييض الأسنان بالليزر لمدة تتراوح بين 18 شهرًا و3 سنوات تقريبًا، وهذا يعتمد على مدى تعرض الأسنان للعوامل التي يمكن أن تؤثر على لونها وبياضها، مثل شرب القهوة أو التدخين، على سبيل المثال.

تبييض الأسنان بالفلاش

تقنية تبييض الأسنان بالفلاش تمكّنك من الحصول على ابتسامة شابة وجميلة، واستعادة إشراقة الأسنان في جلسة واحدة فقط. في هذه الجلسة، يقوم الطبيب بفحص الأسنان والتحقق من عدم وجود تسوس أو مشاكل أخرى. عادةً ما يتبع هذا الفحص بإجراء تنظيف احترافي للأسنان قبل بدء عملية التبييض.

تقنية تبييض الأسنان بالفلاش تعتمد على استخدام التنشيط الضوئي لتبييض الأسنان، وهي تعامل برفق مع المينا ولا تسبب الحساسية.

مزاياه تبييض الأسنان بالفلاش

  • يتيح تقنية تبييض الأسنان بالفلاش الوصول إلى تحسين يصل إلى ثمانية درجات فقط خلال جلسة تستغرق 45 دقيقة فقط، وميزتها البارزة تكمن في القدرة على الاحتفاظ بنتائج التبييض لفترة أطول مقارنة بأساليب التبييض الأخرى.
  • تمتاز تقنية تبييض الأسنان بالفلاش بلطفها وسلامتها، وذلك بفضل استخدام تقنية LED في إضاءة الجهاز. وبالإضافة إلى ذلك، يتيح التثبيت المباشر داخل فم المريض تجربة أكثر راحة وسهولة.
  •  يمكن ضبط درجة الإضاءة وفقًا لنوع وحساسية الأسنان ولونها الأصلي. وبفضل هذه المزايا، تعتبر تقنية تبييض الأسنان بالفلاش مناسبة بشكل خاص للمرضى ذوي الحساسية العالية.

في الختام، تبين لنا أن طرق تبييض الأسنان بالفحم في المنزل أصبحت شائعة ومتاحة للكثيرين الذين يرغبون في الحصول على ابتسامة مشرقة وأسنان بيضاء. يمكن أن تكون هذه الأساليب فعالة إذا تم استخدامها بعناية وباستمرارية. ومع ذلك، يجب أن يتم العناية بالأسنان وتبييضها بحذر، وعلى الأفضل استشارة طبيب الأسنان قبل استخدام أي طريقة.

لا تنسى أن العناية اليومية بالأسنان والالتزام بالنظافة الشخصية تلعبان دورًا كبيرًا في الحفاظ على صحة وبياض الأسنان. بغض النظر عن الأسلوب الذي تختاره لتبييض أسنانك، يجب أن تتبع إرشادات العناية بالفم والأسنان اليومية للحفاظ على ابتسامة جميلة وصحية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى